يحلمالعديد من الناس في الذهاب في رحلة فضائية، لكنهم يتراجعون عن ذلك ربمابسبب خوفهم، لكن خوفهم هذا لن يدوم طويلا، فقد نجحت شركة الهندسةالبريطانية بوكالة الفضاء البريطانية في محاولتها لاختراق عالم الفضاءوقامت ببناء طائرة الفضاء "270 Skylon ft"، حيث تبلغ تكلفة بنائها 700مليون جنيه استرليني، وخلال الـ10 سنوات المقبلة سوف تكون قادرة على حمل24 راكبا في رحلة إلى الفضاء الخارجي.

ستكون تكلفة كل رحلة 6.3 مليون
جنية إسترليني

وقالعلماء الفضاء البريطانيين إن الطائرة سوف تقلع من مدرج المطار العادي بدلمن قواعد إقلاع المركبات الفضائية، ولا تستخدم المحركات التقليديةالموجودة خارج جسم الطائرة ومحركاتها داخلية تمتص الهيدروجين والأكسجين،حيث تصل سرعتها إلى خمس أضعاف سرعة الصوت وتحلق بارتفاع 18 ميل فوق سطحالأرض، لتصل خارج الغلاف الجوي.
وسوف تعقد وكالة الفضاء بالمملكة المتحدة ورشة عمل يومالاثنين من الأسبوع المقبل بهدف تطوير الطائرة تدريجيا وتجاريا. وستكونتكلفة كل رحلة 6.3 مليون جنية إسترليني، وهي أقل بكثير من تكلفه إرسالصاروخ إلى الفضاء، حيث يكلف 97 مليون جنيه إسترليني.
Skylon المبتكرة تستخدم محرك الدفع للوصول إلى حافة الغلافالجوي للأرض قبل أن تنتقل إلى القوة الصاروخية للوصول للمدار المحدد لها،حيث يتم في المرحلة الأولى من استخدام المحركات للهواء من الجو للتبريدقبل أن يتم ضغطها في المحرك.
أما المرحلة الثانية تعتمد على الهيدروجين السائل وكمياتصغيرة من الأكسجين السائل لدفع الطائرة في الفضاء يستخدم الوقود المشتركالذي أصبح معزولا بشكل كبير وتبريده بالهواء، بحيث تتمكن المركبة منالبقاء في المدار مده تصل إلى 7 أيام وهي مدة الرحلة.